غير مصنف

سلالة جديدة من إنفلونزا الطيور تجلب الموت وتثير الأسئلة

‭ ‬أمراض‭ ‬معدية

أخبار‭ ‬بالتفصيل

سلالة‭ ‬جديدة‭ ‬من‭ ‬إنفلونزا‭ ‬الطيور‭ ‬تجلب‭ ‬الموت‭ ‬وتثير‭ ‬الأسئلة

الإنفلونزا‭ ‬H5N8‭ ‬تقتل‭ ‬الطيور‭ ‬حول‭ ‬أوروبا‭ ‬والشرق‭ ‬الأوسط،‭ ‬لكنها‭ ‬كما‭ ‬يبدو‭ ‬غير‭ ‬مؤذية‭ ‬للإنسان

بقلم‭: ‬كاي‭ ‬كوبفرشميدت

ترجمة‭: ‬مريانا‭ ‬حيدر


بدأت‭ ‬طيور‭ ‬البط‭ ‬تموت‭ ‬في‭ ‬ألمانيا‭ ‬في‭ ‬شهر‭ ‬نوفمبر،‭ ‬حيث‭ ‬جمع‭ ‬العاملون‭ ‬الذين‭ ‬يرتدون‭ ‬أقنعة‭ ‬الوجه‭ ‬والقفازات‭ ‬المطاطية‭ ‬العشرات‭ ‬من‭ ‬طيور‭ ‬بط‭ ‬الغرة‭ ‬الأوراسية‭ ‬Eurasian coots،‭ ‬والبط‭ ‬ذي‭ ‬القنبرة‭ ‬Ttufted ducks‭ ‬وفصائل‭ ‬أخرى‭ ‬من‭ ‬الطيور‭ ‬على‭ ‬طول‭ ‬الخط‭ ‬الساحلي‭ ‬لبحيرة‭ ‬كونستانس‭ ‬في‭ ‬جنوب‭ ‬البلاد،‭ ‬ثم‭ ‬بعد‭ ‬فترة‭ ‬قصيرة،‭ ‬ظهرت‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬التقارير‭ ‬عن‭ ‬طيور‭ ‬نافقة‭ ‬من‭ ‬أماكن‭ ‬أخرى‭ ‬في‭ ‬أوروبا،‭ ‬ثم‭ ‬من‭ ‬شمال‭ ‬إفريقيا‭ ‬والشرق‭ ‬الأوسط‭. ‬كما‭ ‬أصيب‭ ‬الدجاج‭ ‬والطيور‭ ‬الأهلية‭ ‬الأخرى‭ ‬بالمرض،‭ ‬وجُمعت‭ ‬مئات‭ ‬الآلاف‭ ‬منها،‭ ‬وفُصلت‭ ‬عن‭ ‬البقية‭ ‬لإيقاف‭ ‬الوباء،‭ ‬والمسبب‭ ‬لهذا‭ ‬المرض‭ ‬هو‭: ‬الفيروس‭ ‬H5N8‭ ‬أحدث‭ ‬فيروس‭ ‬من‭ ‬فيروسات‭ ‬إنفلونزا‭ ‬الطيور‭ ‬المميتة‭ ‬التي‭ ‬أبلغ‭ ‬عنها‭ ‬العلماء‭ ‬أيضا‭ ‬في‭ ‬روسيا‭ ‬في‭ ‬الصيف‭ ‬الماضي‭.‬

والفيروس‭ ‬H5N8‭ ‬هو‭ ‬متحدر‭ ‬بعيد‭ ‬من‭ ‬سلالة‭ ‬الفيروس‭ ‬H5N1‭ ‬الذي‭ ‬قضى‭ ‬على‭ ‬أسراب‭ ‬بأكملها‭ ‬عبر‭ ‬مناطق‭ ‬شاسعة‭ ‬من‭ ‬العالم،‭ ‬كما‭ ‬قتل‭ ‬مئات‭ ‬الناس‭ ‬قبل‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬عقد،‭ ‬ويمثل‭ ‬الفيروس‭ ‬H5N8‭ ‬دليلا‭ ‬آخر‭ ‬على‭ ‬قدرة‭ ‬فيروس‭ ‬الإنفلونزا‭ ‬اللامنتهية‭ ‬على‭ ‬تغيير‭ ‬الأشكال‭ ‬والسمات‭. ‬أما‭ ‬الأخبار‭ ‬السارة،‭ ‬فهي‭ ‬أنه‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬لا‭ ‬يبدو‭ ‬أن‭ ‬الفيروس‭ ‬H5N8‭ ‬يصيب‭ ‬البشر‭. ‬لكن‭ ‬انتشاره‭ ‬السريع‭ ‬وفتكه‭ ‬المتزايد‭ ‬بالطيور‭ ‬قد‭ ‬حيَّر‭ ‬الخبراء‭. ‬وتؤكد‭ ‬الأخبار‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬إنفلونزا‭ ‬الطيور‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬أزمة‭ ‬مؤقتة،‭ ‬هي‭ ‬الآن‭ ‬مرض‭ ‬متوطّن‭ ‬في‭ ‬القطعان‭ ‬الكبيرة‭ ‬في‭ ‬آسيا‭ ‬والتي‭ ‬تنشر‭ ‬المرض‭ ‬بشكل‭ ‬دوري‭ ‬في‭ ‬الطيور‭ ‬المهاجرة‭.‬

يقول‭ ‬تيس‭ ‬كايكين‭ ‬Thijs Kuiken‭ – ‬اختصاصي‭ ‬علم‭ ‬الأمراض‭ ‬Pathologist‭ ‬في‭ ‬المركز‭ ‬الطبي‭ ‬Medical Center‭ ‬التابع‭ ‬لجامعة‭ ‬إيرازموس‭ ‬Erasmus University‭ ‬في‭ ‬نوتردام‭ ‬بهولندا‭: ‬“هذه‭ ‬حالة‭ ‬جديدة‭ ‬فعلا،‭ ‬فمنذ‭ ‬عقود‭ ‬قليلة،‭ ‬كانت‭ ‬الطيور‭ ‬المُدجَّنة‭ ‬خالية‭ ‬من‭ ‬فيروس‭ ‬الإنفلونزا،‭ ‬فيما‭ ‬عدا‭ ‬بعض‭ ‬الأماكن‭ ‬المتعارف‭ ‬على‭ ‬توطّن‭ ‬المرض‭ ‬فيها‭.‬”

جميع أفراد العائلة

إنها‭ ‬المرة‭ ‬الثانية‭ ‬التي‭ ‬ينتشر‭ ‬فيها‭ ‬الفيروس‭ ‬H5N8‭ ‬لمسافات‭ ‬طويلة‭ ‬وعلى‭ ‬مدى‭ ‬واسع‭. ‬ففي‭ ‬عام‭ ‬2014،‭ ‬نقلت‭ ‬الطيور‭ ‬المهاجرة‭ ‬الفيروس‭ ‬شمالا‭ ‬من‭ ‬شبه‭ ‬الجزيرة‭ ‬الكورية‭ ‬إلى‭ ‬روسيا،‭ ‬ثم‭ ‬غربا‭ ‬إلى‭ ‬أوروبا،‭ ‬وشرقا‭ ‬إلى‭ ‬شمال‭ ‬أمريكا‭. ‬لكن‭ ‬هذا‭ ‬العام،‭ ‬انتشر‭ ‬الفيروس‭ ‬داخل‭ ‬أوروبا‭ ‬وإفريقيا‭ ‬أبعد‭ ‬وأسرع‭ ‬من‭ ‬انتشاره‭ ‬قبل‭ ‬سنتين،‭ ‬وبالمقارنة‭ ‬بسابقه،‭ ‬يقول‭ ‬كايكين‭: ‬“صارت‭ ‬الإصابة‭ ‬بهذا‭ ‬الفيروس‭ ‬أشد‭ ‬من‭ ‬قبل،‭ ‬وصارت‭ ‬تصيب‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬أنواع‭ ‬الطيور‭ ‬البرية‭.‬”‭  ‬فطائر‭ ‬الودجون‭ ‬الأوراسي،‭ ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال،‭ ‬وهو‭ ‬نوع‭ ‬شائع‭ ‬من‭ ‬البط‭ ‬درس‭ ‬كثيرا‭ ‬وبشكل‭ ‬مكثف،‭ ‬لم‭ ‬يصب‭ ‬بالمرض‭ ‬بالسلالة‭ ‬H5N8‭ ‬عام‭ ‬2014‭ ‬أو‭ ‬بفيروسات‭ ‬أخرى‭ ‬عديدة‭ ‬من‭ ‬إنفلونزا‭ ‬الطيور‭. ‬أما‭ ‬الآن،‭ ‬فإن‭ ‬طيور‭ ‬الودجون‭ ‬الأوراسي‭ ‬تموت‭ ‬بفعل‭ ‬هذا‭ ‬الفيروس‭ ‬مثلها‭ ‬مثل‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأنواع‭ ‬الأخرى‭.‬

إن‭ ‬الفتك‭ ‬المتزايد‭ ‬للفيروس‭ ‬يجعل‭ ‬انتشاره‭ ‬أمرا‭ ‬محيرا‭. ‬إذ‭ ‬يُعدّ‭ ‬الفيروس‭ ‬H5N8‭ ‬الجديد‭ ‬فيروسَ‭ ‬إنفلونزا‭ ‬طيور‭ ‬شديد‭ ‬الإمراض‭. ‬لكن‭ ‬الفيروسات‭ ‬التي‭ ‬تعتمد‭ ‬على‭ ‬الحيوانات‭ ‬المهاجرة‭ ‬في‭ ‬انتشارها‭ ‬هي‭ ‬بشكل‭ ‬عام‭ ‬أقل‭ ‬إمراضا،‭ ‬فهي‭ ‬في‭ ‬النهاية‭ ‬لن‭ ‬تنتقل‭ ‬إن‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬الحيوان‭ ‬المضيف‭ ‬لها‭ ‬سليما‭ ‬بما‭ ‬يكفي‭ ‬ليسافر‭ ‬وينقلها‭.‬ويقول‭ ‬كايكين‭: ‬“قد‭ ‬تتوقع‭ ‬أن‭ ‬يمتلك‭ ‬الفيروس‭ ‬H5N8‭ ‬نمطا‭ ‬شكليا‭ ‬شبيها‭ ‬بإنفلونزا‭ ‬الطيور‭ ‬منخفضة‭ ‬الإمراض‭ ‬في‭ ‬الطيور‭ ‬البرية‭ ‬كي‭ ‬يكون‭ ‬قادرا‭ ‬على‭ ‬الانتشار‭ ‬بهذا‭ ‬الشكل‭ ‬الكبير‭.‬”‭ ‬ويمكن‭ ‬للعلماء‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الحالي‭ ‬أن‭ ‬يخمنوا‭ ‬فقط‭ ‬النمط‭ ‬غير‭ ‬التقليدي‭ ‬للفيروس،‭ ‬على‭ ‬حد‭ ‬قوله‭. ‬ويتابع‭ ‬قائلا‭ ‬إن‭ ‬هناك‭ -‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الحاضر‭- ‬احتمالا‭ ‬آخر،‭ ‬وهو‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬الفيروس‭ ‬أكثر‭ ‬اعتدالا‭ (‬أقل‭ ‬خطرا‭) ‬خلال‭ ‬سفره‭ ‬لمسافات‭ ‬طويلة،‭ ‬ثم‭ ‬يصبح‭ ‬شديد‭ ‬الإمراض‭ ‬فور‭ ‬وصوله‭ ‬إلى‭ ‬مكان‭ ‬يعج‭ ‬بالطيور‭.‬

وكان‭ ‬السلف‭ ‬البعيد‭ ‬للفيروس‭ ‬وهو‭ ‬الفيروس‭ ‬H5N1‭ ‬قد‭ ‬ظهر‭ ‬على‭ ‬الساحة‭ ‬العالمية‭ ‬عندما‭ ‬تفشى‭ ‬بشكل‭ ‬هائل‭ ‬جدا‭ ‬في‭ ‬الدواجن‭ ‬في‭ ‬هونغ‭ ‬كونغ‭ ‬بالصين‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬1997‭. ‬إذ‭ ‬أصيب‭ ‬أيضا‭ ‬18‭ ‬شخصا،‭ ‬ومات‭ ‬6‭. ‬وتفشى‭ ‬الوباء‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬في‭ ‬آسيا‭ ‬في‭ ‬عامي‭ ‬2003‭ ‬و2004‭. ‬وانتشر‭ ‬الفيروس‭ ‬لاحقا‭ ‬في‭ ‬أوروبا‭ ‬وإفريقيا‭ ‬مثيرا‭ ‬المخاوف‭ ‬من‭ ‬إمكان‭ ‬أن‭ ‬يتسبب‭ ‬في‭ ‬جائحة‭ ‬بشرية،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬ذلك‭ ‬لم‭ ‬يحدث،‭ ‬لكن‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬مات‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬400‭ ‬شخص‭ ‬من‭ ‬الفيروسH5N1‭ ‬بعد‭ ‬احتكاكهم‭ ‬بالطيور‭ ‬المصابة‭.‬

وهناك‭ ‬مجموعة‭ ‬معينة‭ ‬من‭ ‬فيروسات‭ ‬H5N1‭ -‬يُطلق‭ ‬عليها‭ ‬اسم‭ ‬المجموعة‭ ‬ذات‭ ‬الأصل‭ ‬الواحد‭ ‬clade 2.2.3.4‭ – ‬لديها‭ ‬قدرة‭ ‬هائلة‭ ‬على‭ ‬تغيير‭ ‬تركيبها‭ ‬عبر‭ ‬استبدال‭ ‬الجين‭ ‬المُرمِّز‭ ‬لبروتين‭ ‬سطحي‭ ‬مهم‭ ‬يدعى‭ ‬النيوروأمينيديز‭ ‬neuroaminidase‭ (‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يرمز‭ ‬إليه‭ ‬حرف‭ ‬N‭ ‬في‭ ‬أسماء‭ ‬السلالات‭ ‬مثل‭ ‬H5N1‭) ‬مع‭ ‬جين‭ ‬من‭ ‬فيروس‭ ‬إنفلونزا‭ ‬آخر‭. ‬وهذه‭ ‬التبديلات‭ ‬هي‭ ‬ما‭ ‬أنتجت‭ ‬الفيروس‭ ‬H5N8‭ ‬وكذلك‭ ‬فيروسات‭ ‬الإنفلونزا‭ ‬الأخرى‭. ‬وعندما‭ ‬انتشر‭ ‬الفيروس‭ ‬H5N8‭ ‬إلى‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬عام‭ ‬2014،‭ ‬تغير‭ ‬شكليا‭ ‬إلى‭ ‬H5N2‭ ‬وسبّب‭ ‬تفشيا‭ ‬نفق‭ ‬فيه‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬40‭ ‬مليون‭ ‬طائر‭.‬

يقول‭ ‬رينشارد‭ ‬ويبي‭ ‬Richard Webby‭ ‬عالم‭ ‬فيروسات‭ ‬الإنفلونزا‭ ‬من‭ ‬مستشفى‭ ‬سانت‭ ‬جود‭ ‬لأبحاث‭ ‬الأطفال‭ ‬St‭. ‬Jude Children’s Research Hospital‭ ‬في‭ ‬ممفيس‭ ‬بتينيسي‭: ‬“نشك‭ ‬في‭ ‬أن‭ ‬سمة‭ ‬فيروسية‭ ‬ما‭ ‬هي‭ ‬التي‭ ‬تسمح‭ ‬لهذا‭ ‬الفيروس‭ ‬بأن‭ ‬يكون‭ ‬قادراً‭ ‬على‭ ‬استخدام‭ ‬أصناف‭ ‬متعددة‭ ‬من‭ ‬النورأمينيديز‭.‬”‭ ‬وينتظر‭ ‬ويبي‭ ‬الآن‭ ‬الإذن‭ ‬بالسماح‭ ‬له‭ ‬باستيراد‭ ‬عينات‭ ‬حتى‭ ‬يحاول‭ ‬الإجابة‭ ‬عما‭ ‬سبق‭ ‬وعن‭ ‬غيره‭ ‬من‭ ‬الأسئلة‭ ‬حول‭ ‬الفيروس‭ ‬H5N8‭ ‬في‭ ‬المختبر‭.‬

ومن‭ ‬المطمئن‭ ‬مرة‭ ‬أخرى،‭ ‬أن‭ ‬السلالة‭ ‬H5N8‭ ‬الحالية‭ ‬لا‭ ‬يبدو‭ ‬أنها‭ ‬تصيب‭ ‬الثدييات‭ ‬وذلك‭ ‬وفقا‭ ‬للعلماء‭ ‬في‭ ‬معهد‭ ‬فريدريك‭ ‬لوفلر‭ ‬Friedrich Loeffler Institute‭ -‬الواقع‭ ‬على‭ ‬جزيرة‭ ‬ريمز‭ ‬في‭ ‬ألمانيا‭- ‬الذين‭ ‬حاولوا‭ ‬أن‭ ‬يصيبوا‭ ‬بالعدوى‭ ‬الفئران‭ ‬و‭ ‬بنات‭ ‬مقرض‭ (‬النمس‭) ‬بالمرض‭. ‬وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬ذلك،‭ ‬يحذر‭ ‬ويبي‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬تغيرات‭ ‬صغيرة‭ ‬في‭ ‬الجينوم‭ ‬genome‭ ‬قد‭ ‬تكون‭ ‬لها‭ ‬نتائج‭ ‬كبيرة‭ ‬في‭ ‬الإنفلونزا،‭ ‬إذ‭ ‬يقول‭: ‬“قد‭ ‬يكون‭ ‬حمض‭ ‬أميني‭ ‬واحد‭ ‬أو‭ ‬اثنان‭ ‬هو‭ ‬ما‭ ‬يغير‭ ‬هذا‭ ‬السلوك‭.‬”

وحتى‭ ‬لو‭ ‬قُضِيَ‭ ‬على‭ ‬التفشي‭ ‬الحالي،‭ ‬فمن‭ ‬غير‭ ‬المرجح‭ ‬أن‭ ‬تختفي‭ ‬إنفلونزا‭ ‬الطيور،‭ ‬فقد‭ ‬تزايد‭ ‬إنتاج‭ ‬الدواجن‭ ‬في‭ ‬آسيا‭ ‬وأجزاء‭ ‬من‭ ‬إفريقيا‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬خلال‭ ‬السنوات‭ ‬الأخيرة،‭ ‬وأصبحت‭ ‬فيروسات‭ ‬الإنفلونزا‭ ‬مستوطنة‭ ‬بشكل‭ ‬دائم‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬الأسواق،‭ ‬على‭ ‬حد‭ ‬قول‭ ‬كايكين‭. ‬وقد‭ ‬يكون‭ ‬الخطر‭ ‬التالي‭ ‬هو‭ ‬الفيروس‭ ‬H5N6‭ ‬الذي‭ ‬بإمكانه‭ ‬إصابة‭ ‬البشر‭ ‬بالمرض،‭ ‬وهو‭ ‬منتشر‭ ‬بالفعل‭ ‬بشكل‭ ‬واسع‭ ‬في‭ ‬الدواجن‭ ‬في‭ ‬الصين،‭ ‬وفقا‭ ‬لدراسة‭ ‬حديثة‭ ‬عن‭ ‬مجلة‭ ‬الخلية‭ ‬المضيفة‭ ‬والميكروبات‭ ‬Cell Host‭ & ‬Microbe‭. ‬ففي‭ ‬هذه‭ ‬الدراسة‭ ‬أخذ‭ ‬العلماء‭ ‬عينات‭ ‬من‭ ‬أسواق‭ ‬الدواجن‭ ‬الحية‭ ‬ومزارع‭ ‬الدواجن‭ ‬في‭ ‬39‭ ‬مدينة‭ ‬صينية،‭ ‬ووجدوا‭ ‬أن‭ ‬الفيروس‭ ‬H5N6‭ ‬قد‭ ‬أصبح‭ ‬الصنف‭ ‬الفرعي‭ ‬المسيطر‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬الأماكن‭.‬

مهما‭ ‬كان‭ ‬المكان‭ ‬الذي‭ ‬تحتك‭ ‬فيه‭ ‬الطيور‭ ‬المُدجّنة‭ ‬مع‭ ‬البرية‭ -‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال،‭ ‬عندما‭ ‬تُربى‭ ‬الطيور‭ ‬المُدجّنة‭ ‬في‭ ‬الحقول‭ ‬المليئة‭ ‬بالأرز‭- ‬يكون‭ ‬لدى‭ ‬الفيروس‭ ‬H5N6‭ ‬والفيروسات‭ ‬الأخرى‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الفرص‭ ‬لتنتقل‭ ‬إلى‭ ‬مضيف‭ ‬آخر،‭ ‬وتبدأ‭ ‬رحلة‭ ‬هجرة‭ ‬عالمية‭. ‬ويقول‭ ‬كايكين‭: ‬“لما‭ ‬كان‭ ‬إنتاج‭ ‬الدواجن‭ ‬سيستمر‭ ‬بالتزايد‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬القادمة،‭ ‬قد‭ ‬نتوقع‭ ‬تزايد‭ ‬حالات‭ ‬انتقال‭ ‬إنفلونزا‭ ‬الطيور‭ ‬من‭ ‬الدواجن‭ ‬إلى‭ ‬الطيور‭ ‬البرية،‭ ‬ولن‭ ‬يتوقف‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬وقت‭ ‬قريب‭.‬”


The‭ ‬©2016‭ ‬American Association for the advancement of Sciences‭. ‬All right reserved‭.‬

http://www.sciencemag.org

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق